حلف الإصلاح ينوي اجتماعين لبناء سياسة محكمة(بيان)

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين،وبعد فقد ارتأت القوى الحكيمة المعنية بالشأن المذكور أن تقوم باجتماعين تحدد فيهما المفاهيم العامة والخطط السليمة لبناء أسس سياسية محكمة واستراتيجية معقلنة بغية بناء وخدمة البلدة وحل سريع لبعض الأمور التي أصبح من الضروري لها ذلك، ولذلك الأساس فسوف ينظم إن شاء الله تعالى “حلف الإصلاح” في مقاطعتي الطينطان واطويل تجمعين هادفين يتمحوران حول مايلي:
1/اجتماع بالمحبين والأقارب والمريدين للشيخ،وذلك يوم 15 أغسطس في العاصمة الروحية والسياسية للحلف “مدينة الانوار” ببلدية عين فربه المتواجدة في مقاطعة الطينطان.
2/اجتماع بأركان وأعضاء الحلف الأفاضل يوم 20 أغسطس،وذلك لتدارس بعض القضايا العالقة في المنطقة والتشاور حول المصالح العامة في البلدة والمنطقة عموما وكل ما من شأنه أن يطور من الساكنة والأمور المتعلقة بها، إلى جانب السعي لمصالح الدولة وخدمة الأمة.
وتقع كل هذه الاجتماعات تحت ظل القيادة الرشيدة لقائد حلف الاصلاح الشيخ المتصوف المعروف الشيخ ابراهيم ولد الشيخ الصوفي الذي يعتبر من أكبر مشايخ الصوفية في موريتانيا وغرب إفريقيا على وجه الخصوص بالإضافة لدوره السياسي المحوري والفعال قديما وحديثا وكل ذلك ينطوي داخل سلسلة من المبادرات والاجتماعات التي يقوم بها الحلف المنطوي تحت لواء الحزب الحاكم “حزب الإنصاف” وقيادته الرشيدة متجسدة في ممثلياته المحلية وهيئاته المركزية،معلنا بذلك دعمه لتوجه الدولة الموريتانية والمصلحة العامة لها ولتوجهات القيادة العليا في البلد ممثلة في فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الساعية لخدمة الوطن والشعب الموريتاني راجين له التوفيق في تسيير شؤون البلد وأن يرزقه الله تعالى البطانة الصالحة والتوفيق في ما فيه مصلحة البلاد والعباد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.